(ميشيل بلاتيني) أسطورة فرنسا وأفضل من مرر الكرات

كتابة سعد جلاب - آخر تحديث: 19 سبتمبر 2020 , 23:09
(ميشيل بلاتيني) أسطورة فرنسا وأفضل من مرر الكرات

أسطورة فرنسا ميشيل بلاتيني و أفضل من مرر الكرات،  مميز بتنفيذ الركلات الحرة، إيطالي الأصل و هوأفضل لاعب في أوروبا لثلاث أعوام متتالية.

اللاعب بلاتيني أسطورة الكرة

يعد بلاتيني أحد أعظم و أفضل مناولي الكرات في تاريخ كرة القدم ، وعلى الرغم من أنه يلعب في خط الوسط
إلا أنه أيضا برز بشكل كبير في التهديف، قال عنه بوبي تشارلتون “هذا اللاعب يستطيع دفع الكرة عبر عين الإبرة و ينتهي أمرها إلى شباك المرمى” .
بلاتيني أيضا يتميز في تنفيذ الركلات الحرة، ولد في 21 يونيو 1955 من أصل إيطالي نسبة إلى جده فرانشيسكو
والذي هاجر من إيطاليا إلى فرنسا لتأسيس نفسه، لعب للمنتخب الفرنسي لكرة القدم ويعد أحد أساطير الكرة في عصره .

بلاتيني في كأس الأمم الأوروبية

تألق بلاتيني كثيراً في كأس الأمم الأوروبية 1984،حيث حصل الفريق الفرنسي على الكأس لقد أحرز بلاتيني
أهدافاً في جميع المباريات التي لعبها الفريق الفرنسي في الكأس ليحقق رقماً قياسياً في بطولة أوروبا لم يحققه
لاعب على الإطلاق وهو إحراز 9 أهداف في بطولة واحدة من بطولات الأمم الأوروبية، حيث افتتح هدف الفوز على
الدانمارك ثم تبعها بثلاثة أهداف هات تريك على بلجيكا وثلاثة أهداف أخرى على يوغوسلافيا ثم هدف الفوز
في الدقيقة الأخيرة من عمر المباراة ضد البرتغال في ملعب مارسيلياوأخيراً هدف الركلة الحرة ضد أسبانيا في ملعب باريس.
والفرق بينه وبين ثاني أفضل هداف في تلك البطولة ستة أهداف أي الهداف الثاني برصيد 3 أهداف فقط.
لقد كان بلاتيني يلعب في عصره في خط الوسط مع لويس فيرنانديز و جان تيغانا و ألاين غيريسي,
حيث اشتهر هذا الرباعي باسم “الألماسة السحرية” والذي يعتبر واحد من أعظم خطوط الوسط في تاريخ كرة القدم.
تم التصويت له كأفضل لاعب أوروبي في الأعوام 1983 و 1984 و 1985 وحصل على جائزة أفضل لاعب في العالم
والتي تمنحها مجلة الكرة العالمية عامي 1984 و 1985. ترأس بلاتيني لجنة تنظيم كأس العالم 1998 والتي أقيمت في وطنه فرنسا.

بلاتيني حاليا

استمر بلاتيني في تقدمه وتطلعه وراء السلطات الإدارية للفيفا والاتحاد الأوروبي لكرة القدم UEFA, وهو في الوقت الراهن رئيس لجنة التطوير والتقنيات لمنظمة الفيفا. أعلن بلاتيني ترشيحه ليصبح رئيساً لاتحاد كرة القدم الأوروبي في الرابع والعشرين من يوليو للعام 2006.

ميشيل بلاتيني نجم الكرة الفرنسية والأوروبية في سطور

ولد ميشيل بلاتيني يوم الحادي والعشرون من يونيو لعام 1955 ميشيل بلاتيني واحد من بين أشهر لاعبي كرة القدم الفرنسية الذي كان له إنجازات كبيرة جدا في تاريخ كرة القدم في الزمن الماضي، وقد تمكن بلاتيني ورفاقه من انتشال المنتخب الفرنسي من قلة البطولات ويعد بلاتيني واحد من بين أشهر نجوم كرة القدم، لاعبا واداريا ميشيل بلاتيني من أصول إيطالية إلا أنه قد ولد في فرنسا وقد عاش حياته بأكملها في فرنسا ووالده كان يعمل مدرسا للرياضة.

نشأته وبداية الشهرة

عاش ميشيل بلاتيني بدايته في منطقة اللورين في فرنسا وكان ولادة لاعب كرة مشهور في تلك المنطقة
ونظرا لحب ميشيل الكبير لكرة القدم فقد أجبر والده على الرضوخ للأمر وعمل على تعليمه مبادئ كرة القدم،
تمكن من اللحاق بفريق الأكابر خلال عام 1972 ويعد من الأندية الفرنسية المتواضعة التي دائما ما تكون وسط ترتيب الدوري الفرنسي.

صفاته و شهرته وتألقه

يعد بلاتيني هو أفضل لاعب من مناولي الكرات على مستوى لعبة كرة القدم في كافة العصور.
كما كان يتميز بلاتيني خلال فترة لعبه لكرة القدم في تسديد الركلات الحرة.
خلال عام 1984 تألق بلاتيني في كأس الأمم الأوروبية لكرة القدم، و تمكن بلاتيني في كأس الأمم الأوروبية خلال عام 1984 من إحراز هدف في جميع المباريات التي خاضتها فرنسا وقد توجت فرنسا بالكأس.

ألقاب بلاتيني

عرف وسط خط فرنسا خلال فترة لعب بلاتيني مع أصدقاءه الثلاثة باسم الألماسة السحرية، وحصد بلاتيني طوال مشواره الكروي على العديد من الجوائز والبطولات الهامة خاصة مع فرنسا كذلك لقب بلاتيني خلال مشواره الكروي باسم الفارس أو النبيل خلال فترة ما بين 1985 وحتى عام 1988.
كما تمكن من تحقيق لقب أفضل لاعب في أوروبا على مدار العديد من السنوات.

إنجازات وبطولات في حياة اللاعب ميشيل بلاتيني

طوال مشواره الكروي تمكن اللاعب الفرنسي ميشيل بلاتيني من تحقيق العديد من الإنجازات والألقاب والتي من بينها ما يلي :

  • تمكن من الحصول على كأس فرنسا خلال عام 1978 .
  •  تمكن من حصد لقب الاتحاد الفرنسي خلال عام 1981 .
  •  اشترك في نهائيات كأس فرنسا خلال عام 1981 كما أشترك في النهائيات أيضا خلال عام 1982 .
  • كما كان الفائز بكأس إيطاليا خلال عام 1983 عندما كان ضمن صفوف نادي يوفنتوس الإيطالي.
  • كما تمكن من خلال تواجده مع نادي يوفنتوس من تحقيق كأس أوروبا أيضا خلال عام 1983 .
  • خلال عام 1984 قد تم العمل على تصنيف اللاعب كأفضل لاعب ضمن المجموعة المتميزة A .
  • تمكن خلال عام 1984 بتواجده ضمن صفوف نادي يوفنتوس من تحقيق بطولة كأس الاتحاد الإيطالي.

بلاتيني و ميداليات الشرف

  •  حصل على ميدالية الشرف خلال مشاركة منتخب بلاده في كأس العالم 1978 في الجولة الأولى.
  •  وخلال عام 1982 وفي بطولة كأس العالم فقد تمكن من الحصول على المرتبة الرابعة مع منتخب بلاده.
  • وفي عام 1984 تمكن من الحصول على الميدالية الذهبية مع منتخب بلادة فرنسا في بطولة أوروبا.
  •  كما تمكن من الحصول على الميدالية البرونزية مع منتخب بلاده عندما تمكنت من حصد المرتبة الثالثة في بطولة كأس العالم لعام 1986 .و  يعد ميشيل بلاتيني هو ثاني أفضل هداف فرنسي في تاريخ الكرة الفرنسية بعد اللاعب الفرنسي الشهير تيري هنري والجدير بالذكر فإن ميشيل بلاتيني قد تمكن خلال 72 مباراة من إحراز ما مجمله 41 هدف الأمر الذي جعل له مكانة كبيرة لدى الفرنسيين على مدار مشواره لعب بلاتيني مع العديد من الأندية منها آس و نانسي و لورانس وسانت إيتيان ويوفنتوس، كما لعب مع المنتخب الفرنسي لكرة القدم حيث تألق في كأس الأمم الأوروبية عام 1984م, والتي استطاع من خلالها تحقيق رقماً قياسياً بإحراز تسعة أهداف في بطولة واحدة من بطولات الأمم الأوروبية.

أقرا أيضا:دييغو ارماندو مارادونا وأبرز المحطات قصة جنون لا تنتهي من هدف يد الرب إلى تعاطي الكوكايين

 بلاتيني و  العمل الإداري

لم يكتفِ بلاتيني بأن يكون علامة من علامات كرة القدم، وإنما اتجه للعمل الإداري بعد اعتزاله، وكانت بداية ظهوره عندما ترأس لجنة تنظيم كأس العالم 1998 والتي أقيمت في وطنه فرنسا وفازت بها، ثم استمر في تطلعاته يتقلد منصب رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، وكانت عينه ترنو إلى المنصب الأعلى في امبراطورية كرة القدم وهي رئاسة “فيفا”، وكان ينوي ترشيح نفسه في الانتخابات بعد حصوله إبان انتخابات حزيران من العام 2011 على وعد من بلاتر بأن تكون الولاية الرابعة والأخيرة له، وأنه لن يترشح في انتخابات 2015 كي يترك الفرصة لحليفه بلاتيني،غير أن بلاتر لم يفِ بوعده، وقرر ترشيح نفسه لولاية خامسة، الأمر الذي حدا ببلاتيني إلى التراجع عن الترشح وانقلابه كذلك على حليفه منذ 1998، ووقوفه ضده في هذه الانتخابات، و دعمه للأمير علي بن الحسين المرشح المنافس ل‍بلاتر، معتبراً أن الأمير علي مؤهل لتولي أعلى المسؤوليات حسب معرفته بالإنجازات والألقاب

حصل على كأس فرنسا 1978 عندما لعب مع نادي  اي سي نانسي لورين، ولقب بطولة الاتحاد الفرنسي 1981 وشارك في نهائيات كأس فرنسا 1982، عندما لعب مع نادي اي سي ساينت، وفاز بكأس إيطاليا مع يوفنتوس، عام 1983 وفاز لكأس أوروبا عام 1983 مع اليوفي أيضا، وصنف ضمن سلسلة الهدافين الـ16 عام 1984، وفاز بلقب الاتحاد الايطالي عام 1984 مع اليوفي ومن ثم فاز بلقب عابر القارات وفي عام 1985 تم تصنيفه في سلسلة A لأفضل الهدافين.

بلاتيني مع المنتخب الفرنسي

أما إنجازاته مع المنتخب الفرنسي فهي المشاركة في كأس العالم 1978، والمركز الرابع في مونديال 1982 والفوز بلقب بطولة أمم أوروبا عام 1984 ومن ثم المركز الثالث في مونديال المكسيك عام 1986 لعب 72 مباراة، وأحرز خلالها 41 هدفا وحمل شارة القيادة 49 مرة ويعد ثاني أعظم الهدافين بعد تييري هنري، و سجل 41 هدفا خلال 72 مباراة، تم التصويت له كأفضل لاعب أوروبي في الأعوام 1983 و1984 و1985 وحصل على جائزة أفضل لاعب في العالم والتي تمنحها مجلة الكرة العالمية عامي 1984 و1985، ترأس بلاتيني لجنة تنظيم كأس العالم 1998 والتي أقيمت في فرنسا، استمر في تقدمه وتطلعه وراء السلطات الإدارية للفيفا والاتحاد الأوروبي لكرة القدم.

إلقاء القبض على بلاتيني

ألقت السلطات الفرنسية، القبض على ميشيل بلاتيني، في إطار التحقيقات بتهم الفساد المتعلقة بحصول قطر على حقوق تنظيم كأس العالم 2022 عندما كان رئيسا للاتحاد الأوروبي لكرة القدم. وحكم عليه بالإيقاف عن أي نشاط رياضي لمدة ثمان  سنوات، بعدها خففت العقوبة إلى ست سنوات.

ميشيل بلاتيني ينجو من السجن

ماذا قال بعد الإفراج عنه؟

أفرجت السلطات الفرنسية عن ميشيل بلاتيني، الرئيس السابق للاتحاد الأوروبي لكرة القدم “يويفا”، وذلك عقب خضوعه للاستجواب بشأن عملية منح حق استضافة مونديال كأس العالم 2022 لقطر.

وفقا لـ”يورونيوز” قال ويليام بوردون محامي بلاتيني: إن موكله بريء من كافة الاتهامات الموجهة إليه وإنه جرى استجوابه لأسباب فنية، مشيرة إلى أن بلاتيني شوهد يغادر مركزا للشرطة بعد احتجازه.

مارادونا يطالب بسجن بلاتر و بلاتيني

بعد الإفراج عن بلاتيني وعدم سجنه والاكتفاء بالإيقاف عن النشاط الرياضي صرح أسطورة كرة القدم الأرجنتينية دييغو مارادونا،
بأنه يجب معاقبة سيب بلاتر الذي ترأس الفيفا لسنوات طويلة وميشيل بلاتيني رئيس اليويفا، بالسجن مدى الحياة، بدلا من إيقافها 6 سنوات.
وقال مارادونا “يبدو أن لجنة القيم بالفيفا أخطأت. وجود كل هذه الأدلة ضد تلك المجموعة من الأشخاص واكتشاف
ما سرقوه على مدار سنوات طويلة يؤكد على ضرورة معاقبتهم بالسجن مدى الحياة”.
وكانت لجنة الأخلاق التابعة للفيفا، قد فرضت عقوبة الإيقاف بحق بلاتر وبلاتيني لمدة ثمانية ومنعها من مزاولة
أي نشاط كروي بسبب دفعة مالية غير مشروعة بقيمة مليوني فرنك سويسري حصل عليها بلاتيني
في عام 2011 بموافقة رئيس الفيفا (بلاتر) ، نظير عمل استشاري قدمه لبلاتر بين عامي 1999 و2002
من دون عقد مكتوب، وطالب محققو الفيفا بإيقاف الثنائي مدى الحياة، علما بأنهما نفيا الاتهامات الموجهة إليهما.

 

 

هل كان المقال مفيداً؟

نعم لا

نأسف لذلك!

*


×

رائع!

×

تم الإرسال بنجاح، شكراً لك!

× اغلاق